منتدى ثقافى إسلامى ينافش قضايا الأمة ، وهموم الناس ، وأحوال السياسة ، ومشكلات الشباب بأفكار جادة ورؤى واعية


    تفكرت يوماً بمعنى الصديق ... مشاري العرادة

    شاطر
    avatar
    كلمات من نور
    المدير العام
    المدير العام



    الدولة : مصر
    رقم العضوية: : 39
    عدد المساهمات : 3309
    عدد النقاط : 5984
    العمر : 50
    المهنة : أم لأربعة من البنين ووالدهم
    تاريخ التسجيل : 10/03/2010

    .
    1- كيف تتلذذ بالصلاة
    2- صرخة أنثى ملتزمة : بكل بساطةأريد زوجاً بكراً






    اهداء تفكرت يوماً بمعنى الصديق ... مشاري العرادة

    مُساهمة من طرف ÙƒÙ„مات من نور في السبت أبريل 10, 2010 4:53 pm

    تفكرت يوماً





    تفكرت يوماً بمعنى الصديق

    وأرسلت طرفي بفكر عميق

    ترى من سيرسوا عليه اختياري

    ومن ذا سيغدو كظلي رفيقي

    وقالوا سيضنيك بحث دقيق

    فجهزت نفسي لبحث دقيق

    ركبت البحارى وخضت الصحارى

    وسرت النهارى وقد جف ريقي

    ويممت شطر الجبال الرواسي

    وفي قمة قرب واد سحيق

    دعوت الإله الذي لا إله

    سواه بأن أهتدي للطريق

    فإذ بي على حين يأس وصمت

    بشيخ وقور حكيم رفيق

    بدت في محياه آثار دهر

    وعيناه أوحت بماض عريق

    فبادرته سائلاً كيف أختار ؟

    من بين كل الأنام صديق؟

    لقد طال صبري ومازال بحري

    عميقاً وهذا نداء الغريق

    كأني لليلي أسير فهل لي

    بعيني بصير وكفي طريف

    وقال: استمع إنه من يؤد

    حقوق التآخي كعقد وثيق

    ومن حين تفضي إليه بهم

    وغم وحزن وكرب وضيق

    تجد منه جوداً بصدر رحيب

    ورأي رشيد ونصح رقيق

    ومن نحن إلا صديق الأقاحي

    فهل نال إلا ارتشاف الرحيق

    كما الليل إذا صاحب النجم دهرا

    فهل كان يحلوا بغير المريق

    فصاحبه للخير والعقل والصدق

    والنصح تلقى الصديق الحقيقي


    http://www.islamway.com/?iw_s=Nasheed&iw_a=view&songstape_id=179

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 11:28 pm