منتدى ثقافى إسلامى ينافش قضايا الأمة ، وهموم الناس ، وأحوال السياسة ، ومشكلات الشباب بأفكار جادة ورؤى واعية


    الدعـوة .. حكمة و موعظة

    شاطر
    avatar
    كلمات من نور
    المدير العام
    المدير العام



    الدولة : مصر
    رقم العضوية: : 39
    عدد المساهمات : 3309
    عدد النقاط : 5984
    العمر : 49
    المهنة : أم لأربعة من البنين ووالدهم
    تاريخ التسجيل : 10/03/2010

    .
    1- كيف تتلذذ بالصلاة
    2- صرخة أنثى ملتزمة : بكل بساطةأريد زوجاً بكراً






    default الدعـوة .. حكمة و موعظة

    مُساهمة من طرف ÙƒÙ„مات من نور في الأربعاء أبريل 14, 2010 4:35 pm

    الدعـوة .. حكمة و موعظة
    محمود خليل
    بتاريخ 27-4-1425 هـ
    القسم: صفحات إسلامية



    أصل كلمة دعوة هى أن يدعو الرسول صلى الله عليه وسلم إلى رسالة الحق والخير التى تأمر بعبادة الله الخالق .. ومعنى يدعو هو أن يعلم ويخبر البشر بوجود الله وبضرورة طاعة أوامره ، فالرسالة الإسلامية إعلامية بالأساس .. ومع شمول الدعوة الإسلامية وعالميتها ( وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرا ونذيرا ولكن أكثر الناس لا يعلمون ) - سبأ 28

    وقد اتبع الرسول صلى الله عليه وسلم فى أسلوب دعوته اليسر والشمول بالإضافة إلى بلاغته ومضمونه العظيم ، الذى جعل القرآن فى رأى كثير من أساتذة الحضارة والأديان الغربيين والشرقيين ، أعظم الكتب تأثيرا فى تاريخ البشرية .. فمن السمات العامة للأساليب القرآنية للدعوة بعد اليسر الجدل والحوار ، وهو الأسلوب الذى يحفظ كرامة الإنسان وحريته وعقله ، ويحقق له الاستجابة الذاتية دون ضغط أو إرهاب فكرى ( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتى هى أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين ) - النحل 125

    وإيمانا من الإسلام باختلاف طبيعة البشر ، فكان لابد من تصنيف الناس فى الدعوة الإسلامية ،ولذلك فإن الله سبحانه وتعالى تحدث عن أصناف الناس الثلاثة المؤمنين والكافرين والمنافقين ثم تحدث القرآن عن أهل الكتاب وقسمهم إلى قسمين ، كما جاء فى سورة المائدة : ( لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وأنهم لا يستكبرون ) - المائدة 82
    وهكذا نجد
    أن الدعوة فى القرآن موجهة إلى أصناف الناس المختلفة ، تخاطب كل إنسان على حسب طبيعته بأساليب مختلفة ، ولذلك نجد أن الآيات التى تحدث فيها القرآن عن المؤمنين أقل من الآيات التى تحدث فيها عن الكافرين ، أما الآيات التى تحدث فيها القرآن عن المنافقين فهى أكثر الآيات ، فقد كانت الدعوة الإسلامية دعوة دقيقة ، فالمؤمنون أقل الفئات حاجة إلى الدعوة والتوعية ، لأنهم يعلمون الدعوة ويعملون بها ، أما الكافرون فهم حاجة إلى تذكرة بدرجة أكبر لأنهم فى غفلة وجهل ومنهم من هو قلبه على فطرة الإيمان ولا يحتاج إلا لإزالة غبار الجهل والغفلة عن هذا القلب ، فالكافرون لا يعلمون ولا يعملون ..أما المنافقون فهم أشد الناس حاجة إلى التوعية الترهيب ، لأن عقولهم فهمت الدعوة وتحققت من يقينها ، وفى قلوبهم عند وحقد على دعوة الله عز وجل لأنهم يعلمون ولا يعملون .

    وتأكيدا من الإسلام على أهمية الدعوة فقد جعلها الإسلام وجوبية بحكم تكليفى فى عهد الرسول صلى الله عليه وسلم .. ثم شجع المسلمين وحثهم على الدعوة والتبليغ بعد حياة الرسول صلى الله عليه وسلم فقال تعالى : ( ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن
    المنكر وأولئك هم المفلحون ) - آل عمران 104 .. وبهذا البيان الحكيم من الله رب العالمين أصبح واجب الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر والإيمان بالله مسئولية معلقة بعنق هذه الأمة التى أتم الله نعمته عليها وأكمل لها الدين لتكون شهيدة على الناس ( وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا ) البقرة 143
    ولذلك فإن الدعوة إلى المجتمع المسلم وإبراز صفاته وسماته واجب مفروض على كل مسلم ، على أن يتم ذلك فى إطار الأساليب القرآنية الصحيحة ، ولذلك كان إثارة قضية الدعاة لهذه المهمة المفروضة أمر أساسى فى المجتمع الإسلامى ويجب أن يكون له مكانه فى خطط التربية والإعلام ، لأنها أخطر مهمة يتوقف عليها صلاح المجتمع .

    وفى النهاية فإن القرآن الكريم فى كل آية أو كلمة ، علم أو بيان ، أمر أو نهى ، ترغيب أو ترهيب ، زجر أو إيحاء ، فكر أو نبأ ، هو حكمة تخاطب العقول ، أو فن يخاطب أبسط الناس ، وغير ذلك من أساليب ووسائل إعلامية فعالة تتعدد وتتنوع فى الشكل والمضمون والدرجة ، لتضرب أروع مثل فى سبق الإسلام لاتباع السياسات الإعلامية السليمة .
    ويهتم الإسلام بالإعلام كمبدأ أساسى فى
    الدعوة الإسلامية حتى تنجح الدعوة فى التأثير فى سلوك الإنسان و الجماعة الإنسانية كلها وتقود الإنسانية إلى دين الله وإلى ما يرضاه من القول والسلوك ليتحقق به الخير والكمال للحياة ..
    ( الر كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور بإذن ربهم إلى صراط العزيز الحميد )
    http://mag.egyptsons.com/modules.php?name=News&file=article&sid=197
    avatar
    Admin
    الدعم الفنى
    الدعم الفنى



    الدولة : مصـــــــر
    رقم العضوية: : 43
    عدد المساهمات : 256
    عدد النقاط : 347
    تاريخ التسجيل : 13/03/2010



    default رد: الدعـوة .. حكمة و موعظة

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد أبريل 18, 2010 3:17 pm

    الاعلام الاسلامى مازال يستخدم نفس الطاب ونفس الاسلوب
    والعصر فيه تقدمات هائلة ولابد من استغلالها الاستغلال الامثل وطبعا مع مراعاة الحكمة والموعظة الحسنة

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد مارس 26, 2017 8:50 am