منتدى ثقافى إسلامى ينافش قضايا الأمة ، وهموم الناس ، وأحوال السياسة ، ومشكلات الشباب بأفكار جادة ورؤى واعية


    قررت الرحيل ( قصة قصيرة ) بقلمي

    شاطر
    avatar
    أمل حمدي
    .
    .

    مشرفة القسم الثقافى

    الدولة : مصر
    رقم العضوية: : 12
    عدد المساهمات : 266
    عدد النقاط : 324
    العمر : 54
    المهنة : التعليم
    تاريخ التسجيل : 25/02/2010

    .
    1-قررت الرحيل ( قصة قصيرة ) بقلمى
    2-يحكى أن

    03032010

    default قررت الرحيل ( قصة قصيرة ) بقلمي

    مُساهمة من طرف أمل حمدي





    نور_ شخصية محبوبة في الجريدة التي تعمل بها
    ذات شهرة يلتف حولها الكثيرون من الصحفيين والصحفيات
    ليس لغرض سوى قربها لطيبتها وأدبها وأخلاقها الحميدة
    كما يعشقون قلمها ويحترمونه
    سيف_ صحفي ذو*موهبة رائعة ولكنه مغمورلايقرأ له الكثيرون ولا يعيرونه بالا
    وفي يوم رأت زميلها بالجامعة موجوداً*بالجريدة التي تعمل بها
    نور: أهلا أحمد إيه اللي جابك عندنا ناوي تشتغل معانا ولا إيه؟
    أحمد : أهلا أهلا بست الكل أين أنت من زمان ؟
    نور : الدنيا والبيت والأولاد والشغل وأشياء كثيرة أخذتنا أمامها الحمد لله
    يا أحمد
    قل لي أنت هنا بتعمل إيه ؟
    أحمد : أنا قلت أمر أرى سيفا ؟
    نور :هل تعرف سيفا ؟
    أحمد : أخي
    نور : وأنا ها أعرف منين هو بيتكلم مع أحد ،سيف يقعد في ركن لوحده يخلص شغله
    والله يحب المحسنين.
    أحمد خذي بالك منه ووصي عليه أنت أيضا يا ست الكل .
    نور : حاضر يا سيدي أنت تؤمر.
    وبعد أيام قليلة تذكرت نور سيفاً*فذهبت إليه في مكتبه تسأل عنه؟
    نور: كيف حالك يا أستاذ سيف ؟
    سيف في خجل (مع أنه يزيد عنها في العمر)أهلا أهلا مدام نور نورتي المكتب:
    نور : ههههه طبعا مش نور لازم أنوَّر فابتسم سيف دون أن يرد.
    وبدأت نور تتابع سيفا وتشجعه باستمرار وتحاول أن تلفت أنظار الناس إليه من
    خلال مقالاتها وكان يستحق فعلا فهو صاحب قلم مميز دون شك .
    أحس سيف باهتمام نور به وبتشجيعها مما دفعه إلى طلب مشاركتها في مقال
    أسبوعي سويا فوافقت على الفور رغم إنها مشغولة جدا لكي تساعده
    في الوصول إلى مايطمح إليه.
    وكل ماتفعله نور كان عفويا من طبيعتها المتسامحة الطيبة.
    وكان ما أراد لسيف، بعد موافقة رئيس التحرير على المقال الأسبوعي المشترك
    بينهما .
    وأصبح سيف صديقا وفيا لنور ترتاح إليه وتثق به وبعد شهور شعرت نور
    بتغيير كبير من سيف لم تستطع تفسيره ماذا حدث هل فعلت ما يغضبه دون قصد
    ؟ هل جرحته ؟
    وحاولت مرارا أن تستفسر عن سر التغيير المفاجيء حتى أنه بدأ يهمل المقال
    رويدا رويدا حتى أنها بدأت تضع مقالات باسمه منعا لاحراجها
    الصدمة
    وجدت مقالا في أحد المجلات يُشَهِّـر بها وبسيف يتهمهما بأبشع الاتهامات أحسَّـت
    وكأن الدنيا تتهاوى من حولها
    ألهذا الحد*..!!*ماذا يحدث*.. ؟؟استنجدت بمن حولها بالرد على هذا الأفـَّاق الذي خاض
    بعرضها ليس ضَعفا منها ولا خوفا ولكن كانت تريد الاحساس بدفاع من حولها
    عنها
    ولكن نصحها الكثير بالبعد عن هذا وتجاهل الأمر كأن لم يحدث شيئا وأنها أكبر
    من ذلك والكلاب تعوي والقافلة تسير
    أهذا ما استطعتم فعله الكلام الخائب الذي لاتـُرَدّ معه الحقوق*؟*شكرا لكم
    لست أنا التي أتجاهل*،*لقد تحطمت.*أبعد كل هذا العطاء والحب يحدث لي هذا*.. !!
    كنت أريد رد فعل أكبر ، كنت أريد أن يدافع الكل عني بأقلامهم وبشهادتهم للحق
    دون الخنوع والتجاهل والكلام الذي لا تـُـرَدُّ معه الحقوق.
    قرَرَت الرحيل قرَرَت الابتعاد عن كل ما يـُذكرها بهذا الحدث الذي طعنها بدون
    وجه حق.
    ذهبت لسيف*..*ألهذا كنت تبتعدعني ، أتصدق ما يقال أم كنت تريد أن تنأى بنفسك ؟
    أهذا جزائي أيها الفاضل حتى إنك لم تقم بتنبيهي لما يقال في عِرْضي وأنت تعلم
    بأني غير ذلك على الإطلاق ، شكراً يا سيف ، ألهذا الحد أنت بتـَّارٌ كاسمك ..!!
    *ألهذا الحد لاأستحق أن تدافع عني ولو بكلمة
    *إن كان من هاجمني لايعرفني فأنت تعرفني جيدا
    صمتك ياسيف لم يكن أقل *قتلا من كاتب المقال . شكرا يا سيف
    ولم يجبها سيف وياله من سيف .
    وذهبت نور إلى مكتبها وجمعت أوراقها بعد أن كتبت استقالتها
    ليس هروبا ولكن احتراما منها لنفسها المجروحة وارضاء لربها وقررت الرحيل
    دون رجعة
    رحلت وهي تتمتم بكلمات تناجي ربها
    اللهم بحق أنك العدل
    وبحق أنك حرمت الظلم
    وبحق جعلك دعوة المظلوم لا ترد
    لا ترد دعائى
    وأعد إلىَّ حقى وافضح أمر ظالمى
    وأنا راضية بقضائك


    "وأفوض أمرى إلى الله إن الله بصير بالعباد"



    مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 1:00 pm من طرف بقايا إنسان

    سيدتى الفاضلة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حزب أعداء النجاح
    ويقابله حزب التخاذل
    كلاهما أدوات تدمير لنفوس ضعيفة
    لأنها تفتقد إلى قدرات النجاح تدمر الناجحين

    سيدتى لم أتفق مع نور فى انسحابها كنت اتمنى أن تكون أقوى من ذلك
    انسحابها مساهمة منها فى تقوية أعضاء حزب أعداء النجاح

    تحيتى لقلمك
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 1:59 pm من طرف جارة القمر

    نور شخصية رائعة ولكنها جاءت فى الزمن الغير مناسب
    وسيف شخصية ضعيفة خنوعة وسلبية
    بس ياريتها لاتنسحب وتقف تواجه هؤلاء بصلابة خلقها
    الله معها
    سرد سهل وبسيط يدخل القلوب سريعا
    فى انتظر كل جديد من قلم أمل حمدى
    تحيتى
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 3:25 pm من طرف قلم رصاص

    سيف شخصية سلبية وماقدرش دور نور معه كان لازم يقف معها ويدافع عنها
    نصيحتى لك يانور لاتنسحبى وتتركى الساحة لهؤلاء

    سلمت يداك
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 4:15 pm من طرف واحد من الناس

    القصة رغم قصرها الا انها قدمت صورة شديدة الواقعية
    احييك
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 4:39 pm من طرف نور الهدى

    تعاطفت كثيرة مع بطلتك نور
    اشعر انها شخصية رقيقة ومهذبة المشاعر لذلك أثر الصدمة كان قويا عليها
    وترك اثراً عميقا فى نفسها

    اسلوبك جيد فى السرد
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 6:01 pm من طرف أمل حمدي

    بقايا إنسان كتب:سيدتى الفاضلة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حزب أعداء النجاح
    ويقابله حزب التخاذل
    كلاهما أدوات تدمير لنفوس ضعيفة
    لأنها تفتقد إلى قدرات النجاح تدمر الناجحين

    سيدتى لم أتفق مع نور فى انسحابها كنت اتمنى أن تكون أقوى من ذلك
    انسحابها مساهمة منها فى تقوية أعضاء حزب أعداء النجاح

    تحيتى لقلمك


    معك في رأيك

    شكرا لك
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 6:02 pm من طرف أمل حمدي

    جارة القمر كتب:نور شخصية رائعة ولكنها جاءت فى الزمن الغير مناسب
    وسيف شخصية ضعيفة خنوعة وسلبية
    بس ياريتها لاتنسحب وتقف تواجه هؤلاء بصلابة خلقها
    الله معها
    سرد سهل وبسيط يدخل القلوب سريعا
    فى انتظر كل جديد من قلم أمل حمدى
    تحيتى

    شكرا لك يا جارة القمر على ردك الطيب

    دمتِ بود
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 6:07 pm من طرف أمل حمدي

    قلم رصاص كتب:سيف شخصية سلبية وماقدرش دور نور معه كان لازم يقف معها ويدافع عنها
    نصيحتى لك يانور لاتنسحبى وتتركى الساحة لهؤلاء

    سلمت يداك

    ستعود

    تقديري لك
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 6:08 pm من طرف أمل حمدي

    واحد من الناس كتب:القصة رغم قصرها الا انها قدمت صورة شديدة الواقعية
    احييك

    نعم هو كذلك

    تقديري
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 03, 2010 6:10 pm من طرف أمل حمدي

    نور الهدى كتب:تعاطفت كثيرة مع بطلتك نور
    اشعر انها شخصية رقيقة ومهذبة المشاعر لذلك أثر الصدمة كان قويا عليها
    وترك اثراً عميقا فى نفسها

    اسلوبك جيد فى السرد

    أشكرك على رأيك في نور

    تقديري لك غاليتي
    avatar

    مُساهمة في الخميس مارس 04, 2010 10:23 am من طرف أمة الله

    تجريح الأعراض مع شديد الأسف أصبح مباحاً فى مجتمعاتنا الاسلامية
    مما يظهر مدى بعدنا عن ديننا وأخلاقياته السامية
    تقبلى مرورى
    avatar

    مُساهمة في الخميس مارس 11, 2010 8:57 pm من طرف أمل حمدي

    أمة الله كتب:
    تجريح الأعراض مع شديد الأسف أصبح مباحاً فى مجتمعاتنا الاسلامية
    مما يظهر مدى بعدنا عن ديننا وأخلاقياته السامية
    تقبلى مرورى

    نعم يا أمة الله عندك كل الحق

    عفاكِ الله وعافانا وكل المسلمين

    تقديري لمرورك الطيب
    avatar

    مُساهمة في السبت مارس 13, 2010 8:48 am من طرف محمد الجرايحى

    الأستاذة الفاضلة: أمل حمدى
    صعب على الإنسان أن يجد مقابل جميله
    نكران وتخاذل وخاصة إذا كان من أقرب الناس إليه

    وكذلك هناك أعداء النجاح الذين يستخدمون أكثر الأسلحة
    دناءة وخسة
    أختى لم تعد مجتمعاتنا كما كانت
    طغت عليها المادية والمصالح فأفسدتها
    وعندما تكون هناك من تملك النقاء والطهارة
    والتمسك بالمبادئ السامية
    يكون انسحابها خسارة وأرض يكسبها الجبناء
    تقديرى لك ولقلمك الراقى
    بارك الله فيك وأعزك
    أخوك
    محمد
    avatar

    مُساهمة في السبت مارس 13, 2010 5:13 pm من طرف ÙƒÙ„مات من نور

    في كل مكان يا أمولة نجد نور وسيف و الحاقدين ......تعمل لله وبالله ومع الله وتصدم في أناس لا يبالون بتعاليم و أوامر ونواهي الله فتكون النتيجة كما قرأناها ..نور ليست بسلبية ولا خضغت للظروف ...هي امرأة تخاف الله ولا تحب التشهير ولا أصحاب الفضائح ..لذلك ابتعدت مفوضة أمرها للقهار .....تحياتي
    avatar

    مُساهمة في الأحد مارس 14, 2010 10:00 am من طرف بنوته مصرية

    يا هى الدنيا وحشة كده
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 24, 2010 1:01 pm من طرف أمل حمدي

    محمد الجرايحى كتب:الأستاذة الفاضلة: أمل حمدى
    صعب على الإنسان أن يجد مقابل جميله
    نكران وتخاذل وخاصة إذا كان من أقرب الناس إليه

    وكذلك هناك أعداء النجاح الذين يستخدمون أكثر الأسلحة
    دناءة وخسة
    أختى لم تعد مجتمعاتنا كما كانت
    طغت عليها المادية والمصالح فأفسدتها
    وعندما تكون هناك من تملك النقاء والطهارة
    والتمسك بالمبادئ السامية
    يكون انسحابها خسارة وأرض يكسبها الجبناء
    تقديرى لك ولقلمك الراقى
    بارك الله فيك وأعزك
    أخوك
    محمد

    أرادت أن تنأى بنفسها

    ولكن يبدو وانها عادت ولكن بمنظور مختلف

    تقديري لك أخي الفاضل وبمرورك الكريم
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 24, 2010 1:03 pm من طرف أمل حمدي

    كلمات من نور كتب:في كل مكان يا أمولة نجد نور وسيف و الحاقدين ......تعمل لله وبالله ومع الله وتصدم في أناس لا يبالون بتعاليم و أوامر ونواهي الله فتكون النتيجة كما قرأناها ..نور ليست بسلبية ولا خضغت للظروف ...هي امرأة تخاف الله ولا تحب التشهير ولا أصحاب الفضائح ..لذلك ابتعدت مفوضة أمرها للقهار .....تحياتي

    نعم أعلم يا نورانية

    كفاك الله وكفى كل المسلمين شر الحاقدين

    تقديري لك حبيبتي في الله
    avatar

    مُساهمة في الأربعاء مارس 24, 2010 1:04 pm من طرف أمل حمدي

    بنوته مصرية كتب:يا هى الدنيا وحشة كده

    حفظك الله من كل شر اللهم امين

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 12:10 pm